ندى

ندى محمد :

للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا

وأنا الساكن الأول..

يدب الموت علي ببطء..

وأنا الصامت الأول

ضجيج..ضجيج…

لما لا أسمع..سوى..صوت ألآت…

تحيل المكان..إلى ورشة .. للجماد

أغمض عيني..وأبحث ..عن ملمس القهوة….على حاسة الشم…

أمد … انفي … ولاشيء سوى رائحة الحديد…

 وأنا … الساكن الأول..

 أغمض عيني .. امدد أذني ..داخلي..كي استفيق..على همس الحياة…

ولا شيء.. سوى ضجيج ..الحديد

واعلم أني..أنا..الميت الأول..

تعليقات الفيسبوك

اترك تعليقاً

‫شاهد أيضًا‬

لا يموت الشاعر

الشاعر: عمار شرف الدين يفضل غفوة كتابةٍ أبدية يعالج فيها نصاً أرّق حياته  تصلح غفوته الطوي…