بقلم: صلاح الحكيم

خليك في إعتصامك

شهيدك طينو لين
وعينو علي كلامك
كلامك دغري بين
ولي باكر صدامك
حقوق الشهداء أول
وتاني يعم سلامك

خليك في إعتصامك

سلاحك هو المحبة
فزيد الصبر حبك
وقلل من ملامك
زرعك دابو لبن
فلا تفتح شوارعك
للطير المصبن
سلاح الجبن جلا
فحاذر من سهامك

خليك في إعتصامك

حبيبتك في قفاك
وجيشك من أمامك
شهيدك قد تجلى
وعصر الظلم ولى
هداك ضو الحقيقة
بيطرد في ظلامك

خليك في إعتصامك

6أبريل محطة
جيل للسلم خطة
وبكرة الواقع أجمل
وطن بالعدل أكمل
بنياتو وشبابو
حلم قد شب دابو
فاديهو اهتمامك

خليك في إعتصامك

تعليقات الفيسبوك

‫شاهد أيضًا‬

الوطن في الأدب

بقلم: برعي محمد قالت أورسولا لأركاديو حين قرّر الرحيل : « لن نذهب ، بل سوف نبقى هنا ، لأنن…