انحاز أليكسندر للإرث الفني لعائلته من جهة أمه البريطانية التي كانت تعمل مستشارة للفنون المسرحية، متناسيا ارثه السياسي لعائلة أبيه (عائلة المهدي)، وبيد أنه ولد في مدينة مدني 1965 بالسودان، فقد عاش معظم حياته في بريطانيا وتخرج في أكاديمية لندن للموسيقى والفنون الدرامية وسرعان ما بدأ مشواره الفني كممثل تنقل بين المسرح والسينما والشاشة الصغيرة.

ابتدر أليكسندر رحلته الفنية ممثلا على خشبة المسرح، اذ أدى موسمًا مسرحيًا في مانشستر، ثم عمل كمخرج في أحد مسارح لندن المتواضعة، وبعدها واجه جمهور الشاشة الصغيرة في دور الأمير فيصل في سلسلة “a dangerous man: Lawrence after Arabia” في العام 1990، وأستطاع أن يلفت انتباه المخرج ريك بيرمان الذي كان بصدد صناعة سلسلة star trek: deep space nine، والتي ظهر فيها أليكسندر بشخصية دكتور جوليان بشير ومن هنا بدأ يسطع نجم الممثل في سماء الشاشة الصغيرة والسينما.

واصل أليكسندر التألق والظهور في أعظم الأعمال الدرامية المعاصرة، اذ تجسد دور أمير دورن في رائعة HBO مسلسل Game of thrones شخصية الأمير المٌقعد التي آثرت الهدوء وتناسي الثأر واستعداء اسرة لانستر ذات النفوذ والسلطة في الممالك السبع، هذا الخنوع اضطر أسرته للانقلاب عليه واغتياله والسيطرة على دورن والاستعداد للثأر عن مقتل الأميرة.

أما في السينما، تألق أليكسندر في دور طارق خليفة المصري الذي كان يعيش صراعًا داخليًا بين مشاعره المتقدة لزوجة صديقه (باتريشا كلاركسون)، وبين بوصلته الأخلاقية التي لم تطاوعه بإطلاق العنان للحب الجامح الذي سكن صدره، وبالرغم من سرقته بعض القبلات ولحظات الغزل، الا أنه اختار تركها وشأنها والمضي في حياته وحيدًا مضطربًا يصارع للتشافي من اثار التجربة.

وفي مسلسل Davinci demons، الذي استعرض حياة الفنان ليوناردو دافنشي، نزواته وفكره المتحرر وصراعاته مع سطوة الكنيسة، تألق صديق في شخصية “الرحيم” من الامبراطورية العثمانية، الذي حمل لدافنشي نبوءة “كتاب أوراق الشجر” الذي يحتوي على العلم والمعرفة وألهمه رحلة البحث عن الكتاب وفك طلاسم المعرفة التجريبية التي كانت تحاربها الكنيسة، استدعى أليكسندر ملكاته المسرحية لدور الرحيم الذي تطلب انفعالات خاصة وكلمات مؤثرة لإقناع دافنشي بتكريس حياته للبحث عن الكتاب.

روبن أوليفر الرسام المثقف، أعاد لـ”بولي” حب الحياة وتقدير الذات، بعد أن عانت من كونها غجرية غير متعلمة بالرغم من انتمائها لعائلة شيلبي التي اكتسبت سلطة ونفوذ سياسي ابان الحرب العالمية الأولى، هنا جسد أليكسندر شخصية الرسام التي تتسم بالهدوء والعمق والشاعرية في تحفة ال BBC مسلسل Peaky blinders الذي حصد جائزة الأكاديمية البريطانية لأفضل عمل درامي.

وفي اخر أعماله الدرامية ظهر في دور “السويداني” -في the spy المسلسل القصير لشبكة –Netflix رئيس أمن حافظ الأسد رئيس سوريا الأسبق، السويداني شخصية مرتابة متشككة ذات حدس أمني عالي مكنه من كشف ادي كوهين الجاسوس الاسرائيلي الأبرز، الذي استطاع التقرب من الأسد واختراق الحكومة تحت غطاء شخصية كمال ثابت رجل أعمال وطني ومقرب من السلطة السورية.

أليكسندر ذو الأصول السودانية يعتبر موهبة فريدة تمتاز بطيف واسع من القدرات الفنية – كما دللت أدواره – خلفيته المسرحية صقلت مهارته في تجسيد الانفعالات و تعابير الجسد، يغلب على أدواره العمق والصراعات الداخلية الصامتة التي تتجسد في تعابير وجه فاترة ونغمة صوت هادئة، وتتجلى وتتفلت أحيانًا في انفعالاته كما في شخصيتي طارق خليفة وربن أوليفر، أو محاورًا مقنعًا يتميز بالحيوية في انفعالات الجسد والتنوع في نغم الصوت كما جسدت شخصية الرحيم، وفي جميع الأحوال حزمة مهارات أليكسندر تتناسب والدراما والحوارات العميقة كما أنتوني هوبكنس في  west worldوكذا النجم الصاعد كيليان ميورفي  في peaky blinders. فهل سنراه قريبًا ضمن أبرز النجوم على رادار جوائز غرامي و أوسكار؟

تعليقات الفيسبوك

‫شاهد أيضًا‬

شخصية “جوكر” بين أداء هيث ليدجر وخواكين فينكس

  لا شك أن شخصية الجوكر الجدلية هي مستوى جديد لصناعة الشخصيات الشريرة Villain charact…